الموجات الدماغية

كيف تعمل ‏الموجات المصاحبة لتأمل

 

يمكن للإنسان سماع ترددات الصوت ‏ما بين 20 هرتز إلى 20000 هرتز.

 

هذا يعني أن ترددات الموجات الدماغية لدينا تقع في الغالب تحدث تحت نطاقنا المسموع.

 

‏عن طريق سماعات الاستيريو (سماعة للإذن اليمين وسماعة للإذن اليسار)، ‏نُحدِث ‏نغمتين مختلفتين (داخل الموسيقى المصاحبة لتسجيلات تأمل )عن بعضهما البعض قليلا، ‏عن طريق سماعات اليمين واليسار ، ‏ ‏يعالجهما الدماغ، على أنها نغمة ثالثة، وهي الموجه الدماغي المطلوبة أثناء التأمل.

 

ترتبط كل حالة للدماغ مع حالات مختلفة من الوعي.

تتسبب الموجات المصاحبة لتأمل في دماغك في تغيير الموجات الدماغية عمداً مما يتيح لك تجربة فوائد تلك الموجة الدماغية.

عادة ما تتغير حالات موجاتك الدماغية المختلفة بحالتك التي تعيشها في وعيك.

 

لكن من الممكن التلاعب بموجاتك الدماغية وتغييرها عمداً عن طريق الموجات المصاحبة لتأملاتي.

 

لقد وجد العلماء خمسة أنواع رئيسية لموجات الدماغ:

 

موجات غاما Gamma

التردد: 32 – 100 هرتز.

الحالة: زيادة الإدراك، والتعلم، ومهام  حل المشاكل،..

 

موجات بيتا Beta

التردد: 13-32 هرتز.

الحالة: التنبيه ، وعي تنبيه طبيعي ، التفكير النشط. التأهب.

 

تعمل موجات الدماغ بيتا بشكل كبير عندما نكون في محادثة نشطة، أو عند اتخاذ القرارات، أو عند التركيز على مهمة جديدة.

 

موجات ألفا Alpha

التردد: 8-13 هرتز

الحالة: الاسترخاء الجسدي و العقلي.

 

تعتبر موجات الدماغ ألفا من أبسط الموجات ملاحظةً (وهي أول ما تم اكتشافه من موجات الدماغ) ، حيث أننا نستطيع ملاحظتها عندما تكون عيوننا مغلقة، أو عندما يكون العقل في حالة من الاسترخاء، ويكون ذلك خلال أنشطة معينة مثل ممارسة اليوغا أو قبل النوم أو عندما يكون العقل في حالة من

الإبداع والابتكار .

 

تم استعمالها في تأمل (عش الآن)

موجات ثيتا Theta

التردد: 4-8 هرتز

الحالة: الإبداع، البصيرة و الفطنة، والأحلام ، إدراك منخفض.

 

تشير موجات الدماغ ثيتا إلى الاسترخاء العميق والذي يحدث أثناء ممارسة التأمل، ويمكن اكتشافها أثناء الحلم أو التأمل العميق كذلك أحلام اليقظة daydreaming.

أيضاً تزداد موجات دماغ ثيتا عندما نقوم بِمَهَامّ تلقائية قد ينفصل العقل -إلى حدٍّ ما- عندما نقوم بها ، مثل تنظيف الأسنان أو الاستحمام، وقد أظهرت أبحاث عن وجود ارتباط إيجابي بموجات ثيتا وبين الذاكرة والإبداع والرفاهية النفسية.

الثيتا تعتبر افضل انواع الموجات للتامل.

 

موجات دلتا Delta

التردد: 0.5-4 هرتز

الحالة: النوم ، الحلم، الصلاة، الخشوع التام

 

تعد موجات الدماغ دلتا من أبطأ موجات الدماغ، والتي تحدث عندما نكون في حالة نوم عميق أو في حالة نوم بلا أحلام، كما أنها تساعد على تجديد الشباب وحالات التشافي، بالإضافة إلى أنها سبب هام وضروري للحصول على قسط كافٍ من النوم.

 

وفي النهاية فنحن، جسد، و عقل، وروح، وكل منها يتحدث لغة مختلفة: فالجسد عبارة عن تردد، والعقل الواعي عبارة عن كلمات و افكار، أما العقل الباطن

أو الروح، نتحدث معها عن طريق المخيلة والصور ولذلك كل ما سمحت لمخيلتك الخلاقة ان تعمل في التامل، تستطيع الوصول الى العقل الباطن وتقبل اقتراحاتي الإيجابية، التي تغير حياتك..

إن العقل البشري رائعٌ. وهناك أشياء كثيرة لا نعرفها! ومع ذلك ، فإننا نعرف أنه يمكننا تغيير موجات دماغنا ، ونتيجة لذلك ، رفاهنا الجسدي و العقلي و الصول إلى اهدافنا..

عربي
عربي

Select language

USD $

[[recommendation]]

عربي